مُصحـف قطـر الرئيسية ملف الوزارة دليل المواقع تواصل معنا نافذة الموظف

اخبار

"الدعوة" تواصل الدورات القرآنية الصيفية

الدوحة: 9/8/2017
تتواصل فعاليات الدورات القرآنية الصيفية في 32 مركزا من مراكز تعليم القرآن الكريم التابعة لقسم القرآن الكريم وعلومه بإدارة الدعوة والإرشاد الديني بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، ويستفيد منها أكثر من 900 طالب خلال الفترة الصباحية من الساعة 8 وحتى الساعة 11 ظهرا. ويهدف قسم القرآن الكريم وعلومه من إقامة هذه الدورات مراجعة وتثبيت المحفوظ من آيات القرآن الكريم في الصدور، والمساهمة في تحسين أداء الطلاب وتعلم أحكام التلاوة والتجويد بإتقان، والاستفادة من الإجازة الصيفية لأبنائنا الطلاب، والعمل على ملأ أوقات فراغهم بالنافع والمفيد، وبث الأخلاق الحميدة فيما بينهم وزيادة المهارات التعليمية، حيث وفرت الوزارة كافة السبل لنجاح هذه الدورات وخصوصاً المدرسين المتقنين ممن هم على درجة عالية من الحفظ والكفاءة، خدمة لكتاب الله تعالى ونصحا للمسلمين. وتمثل المراكز القرآنية محضنا تربويا إيمانيا للأبناء بما تقدمه من برامج متنوعة تفيدهم وتنمى مهاراتهم وقدراتهم حيث إنها تشمل مسارات متنوعة في حفظ القرآن الكريم وتعليم الدروس الهجائية، مع إتاحة الفرصة للطالب بحفظ جزء معين من القرآن حسب رغبته وأيضا يتيح له البرنامج حفظ سور مخصوصة ورد في حفظها أو تلاوتها؛ فضل مخصوص ، كسورة الكهف مثلا أو الواقعة أو يس أو حفظ الزهراوين سورة البقرة و سورة آل عمران. كما ركزت الدورات القرآنية على جوانب التربية من خلال شرح كتاب حصن المسلم وبعض معاني الأذكار الموجودة بالكتاب بواقع درسين في كل أسبوع مع تحفيظهم الأذكار بترديدها اليومي، وكذلك دروس في آداب حملة القرآن الكريم مما يعين الطلاب على تزكية النفس والارتباط بالقرآن والتعود على الأخلاق الحسنة، والتخلق بأخلاق القرآن تأسيا وعملا، ومن دروس الآداب الهامة الأدب مع الله ورسوله صلى الله عليه وسلم، وأيضاً، الأدب مع الصحابة رضوان الله عليهم، بالإضافة إلى آداب المساجد وكيفية الوضوء، وآداب قضاء الحاجة، وعدد من الآداب الأخرى المفيدة للأبناء في هذه المرحلة العمرية من حياتهم. ومن الأنشطة المصاحبة للدورات إقامة نشاط ترفيهي في ختام حيث تقام فيه مجموعة من المسابقات الهادفة، تساهم في بث تحفيز المشاركين، وتنمية القدرات الطلابية، وبث روح المنافسة فيما بينهم مع توفير بعض الجوائز للطلاب المتميزين، والتي يكون لها الأثر الطيب على المشاركين.