مُصحـف قطـر الرئيسية ملف الوزارة دليل المواقع تواصل معنا نافذة الموظف

اخبار

"الأوقاف" تحث ضيوف "مركز بن زيد" على الطاعات في العشر الأواخر

الدوحة: 10/6/2018
واصل مركز الشيخ عبد الله بن زيد آل محمود الثقافي الإسلامي برامجه الرمضانية ضمن فعاليات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية "طاعة ومغفرة" خلال الشهر الفضيل، حيث احتضن المركز (81) شخصا من الجالية الإسبانية، ضمن برنامج (ملتقى بن زيد) الرمضاني. تضمن البرنامج التعريف بعادات وتقاليد الشعب القطري في الشهر الفضيل، والتي تعكس قيم الإسلام وشريعته السمحة، حيث يهدف مركز الشيخ عبد الله بن زيد آل محمود الثقافي الإسلامي إلى تعريف غير العرب وغير المسلمين بالعادات القطرية عن طريق المعايشة من خلال الاجتماع على تناول الإفطار بعد التعرف على معلومات متنوعة حول هذه العادات. وقد اشتمل البرنامج على عرض تقديمي تناول أبرز التفاصيل اليومية التي تعكس التغير في الحياة الذي يدخله الصوم على سلوك الناس وروتين حياتهم اليومية، وفي المقابل، أوضح العرض التغيير الإيجابي عبر الارتقاء بالسلوك الإنساني إلى الأفضل في رمضان وبعده. كما تناول العرض التقديمي تفاصيل متنوعة تتعلق بالعيد وفرحته والاحتفال به، وزكاة الفطر كشعيرة تعبر عن التعاطف بين أفراد المجتمع، وفي ختام العرض أجرى مشرفو البرنامج مسابقات ترفيهية حول المحتوى، اتسمت بروح المرح. ومع أذان المغرب تناول الضيوف وجبة إفطار تقليدية قطرية وعبروا عن سعادتهم بهذه التجربة الجديدة والثرية. وفي سياق متصل شارك نحو 450 شخصا من أبناء الجالية الصومالية في ملتقى بن زيد، حيث اشتمل برنامج الملتقى على إقامة محاضرة قدمها الشيخ عبد الرشيد علي صوفي تناول فيها الحديث عن فضل شهر رمضان، وأكد على أهمية استغلال الأيام المتبقية من شهر رمضان، فالعشر الأواخر تمثل أهم أيام الشهر الكريم، وعلى من لم يدرك ما فات بالعمل الصالح أن يستدرك ما فاته من أيام، مشيرا إلى أن الشهر الكريم أيام معدودات وتنقضي، وينبغي عمارتها بالطاعات وصالح الأعمال. وثمن الحاضرون أثناء تناول الإفطار عقب المحاضرة جهود مركز بن زيد خلال شهر رمضان، استكمالا لإقامة المركز للفعاليات الخاصة بالجالية الصومالية على مدار العام، وهو أمر الذي انعكست نتائجه بشكل إيجابي على أفراد الجالية في جوانب ثقافية واجتماعية عديدة.