مُصحـف قطـر الرئيسية ملف الوزارة دليل المواقع تواصل معنا نافذة الموظف

اخبار

وزارة الأوقاف تختتم دورتها الشرعية لدعاة ومعلمي القرآن بقرغيزستان وتكرّم المشاركين

الدوحة: 6/11/2019
اختتمت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الأربعاء الماضي الدورة الشرعية الثانية للدعاة ومعلمي القرآن الكريم بجمهورية قرغيزستان التي نظمتها إدارة الدعوة والإرشاد الديني على مدى عدة أيام واشتملت إقامة محاضرات دعوية تثقيفية قدمها كوكبة من الدعاة بالوزارة. وفي ختام الدورة كرّم السيد/ مال الله عبدالرحمن الجابر مدير إدارة الدعوة والإرشاد الديني الدعاة القرغيز المشاركين بالدورة، وحثهم على الاستزادة من العلم الشرعي في جميع العلوم التي يحتاجها الدعاة ومعلمي القرآن الكريم، ليكونوا قدوات صالحة لأبناء جمهورية قيرغيزستان وغيرهم من أبناء المسلمين في شتى بقاع العالم. وأوضح الجابر بأن هذه الدورة تأتي في إطار اهتمام الوزارة بنشر العلم الشرعي والوسطية الإسلامية، والمساهمة في محاربة الإرهاب؛ والأفكار المتطرفة والهدامة، وذلك بالحجة والبرهان من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم. وأشار مدير إدارة الدعوة والإرشاد الديني إلى أهمية إقامة مثل هذه اللقاءات والدورات الشرعية التي تلامس قضايا هامة في حياة معلمي القرآن والدعاة في هذه الجمهورية التي يدين أكثر من (85%) من سكانها بالإسلام، حيث تناولت الدورة الحديث حول عدد من الموضوعات الهامة وهي: "مدخل مصطلحي" لمعالجة الغلو في الدين، تحرير المفاهيم ومنها (مفهوم المناصحة)، الفضاء الإلكتروني ومداخل التطرف، دور العلماء في مكافحة التطرف، دور المؤسسات الدينية في مكافحة التطرف، وأهمية تجديد الخطاب الديني كمدخل لمكافحة وعلاج التطرف. وضمن البرنامج المصاحب للدورة زار الوفد القيرغيزي عدداً من إدارات الوزارة وتعرف على جهودها في نشر العلم الشرعي وأهم البرامج والفعاليات والإصدارات التي تقدمها لجميع المسلمين داخل قطر وخارجها، حيث زاروا قاعة تراث لتوزيع الكتب التابعة لإدارة الشؤون الإسلامية وتعرفوا على دور قاعة تراث في نشر العلم الشرعي والثقافة الإسلامية بفروعها المختلفة في العقيدة؛ والفقه؛ والسيرة؛ والتربية؛ والعبادات؛ والمعاملات، واطلعوا على آلية توزيع الكتب على الجمهور من خلال قوائم التوزيع المعتمدة حسب المستوى التعليمي للشخص، كما تفقدوا مخزن توزيع الكتب؛ ووقفوا على طرق التوزيع مع الجمهور، وتعرفوا على مكتبة قاعة تراث التي تحوي أمهات الكتب الإسلامية من إصدارات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية. كما زار معلمو القرآن بقرغيزستان موقع الشبكة الإسلامية إسلام ويب (islamweb) التابع لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية واطلعوا على محتويات هذا الموقع الذي يضم ملايين الصفحات الإلكترونية والخدمات الجليلة التي يقدمها على شبكة الإنترنت، وتعرفوا على رسالة وأهداف موقع إسلام ويب وأنه موقع عالمي لخدمة الإسلام والمسلين في أنحاء العالم من خلال عدد من المحاور الهامة والمقالات والمكتبة الإسلامية والصوتيات والفتوى والاستشارات بخمس لغات حية وهي الأكثر تحدثا في العالم، العربية والإنجليزية والفرنسية والألمانية والإسبانية والإندونيسية، كما بينوا أبرز ما يحتويه إسلام ويب من صفحات ومحاور تميزه عن غيره من المواقع، واهتمامه البالغ بالموقع الإنجليزي والفرنسي الذي يلبي رغبات الزوار ويضم كافة المعلومات التي يحتاجها المسلمون وغيرهم. وزار الوفد القرغيزي كذلك الإدارة العامة للأوقاف وتعرفوا خلال زيارتهم على الهيكل الإداري للأوقاف ودورها الفاعل في مجال الوقف في المجتمع بدولة قطر من خلال دعم أنشطة العديد من المؤسسات الأهلية العاملة في الدولة، والدور الحيوي الذي يمكن أن تساهم به الأوقاف في تحقيق الاكتفاء الذاتي للفعاليات والأنشطة الإسلامية من خلال الاستثمارات الوقفية المشروطة لصالح العمل الدعوي خاصة. وتعرف دعاة ومعلو القرآن القرغيز على جهود مركز الشيخ عبدالله بن زيد آل محمود الثقافي الإسلامي خلال زيارتهم للمركز، واطلعوا على البرامج والفعاليات الهادفة التي يقيمها للجاليات المقيمة في قطر والسياح الزائرين للبلاد من جنسيات مختلفة، والتي تتضمن التعريف بالثقافة والعمارة الإسلامية وجوانب من عادات المجتمع القطري وتراثه العريق، وبيان تعاليم الدين الإسلامي التي تدعو إلى تعزيز قيم التسامح والتعايش والنظرة الإيجابية في التعامل بالأخلاق الحسنة والقيم النبيلة مع بني الإنسان من جميع الشعوب ومع تعدد الثقافات، حيث يقوم المركز بدور مهم في إبراز الثقافة الإسلامية والعادات القطرية الأصيلة التي تعزز القيم النبيلة، والتأكيد على المعاني الثقافية والحضارية للإسلام، ومبادئه العالمية، وقيمه الإنسانية، لجمهور واسع من غير المسلمين ينتمون إلى أعراق وثقافات شتى، إلى جانب التعريف بالتراث العربي الأصيل لدولة قطر، وهو دور يتكامل مع الأدوار الحضارية العالمية لدولة قطر على مختلف الأصعدة التي تعزز السلام والتعايش والحوار بين الشعوب وفق فهم عميق لطبيعة تنوعهم الجغرافي والثقافي والحضاري والعقدي والسلوكي. وقد أشاد دعاة ومعلمو القرآن بجمهورية قيرغيزستان بالجهود المبذولة من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بدولة قطر وإداراتها المختلفة، وخاصة موقع إسلام ويب الذي يعد من أحسن الوسائل التي تقدم الإسلام الصحيح للمسلمين وغيرهم، واهتمام الموقع بالفتاوى الإسلامية التي تقدم للمسلمين في العالم في مجالات مختلفة مثل الفقه والمعاملات والقضاء والقضايا الاجتماعية وغيرها مما يهم المسلمين، وكذلك جهود الوزارة في طباعة ونشر وتوزيع الكتب الإسلامية والعلم الشرعي، وثمنوا جهود الإدارة العامة للأوقاف ومركز الشيخ عبدالله بن زيد آل محمود الثقافي الإسلامي.